جماليات الحروفية العربية بالجمع بين الطباعه اليدوية والرقمية

الباحث: 
د. بانسيه محمد محمد الأدهم

البحث الحالي هو دراسة تحليلية عن جماليات الحروفيه العربية بالجمع بين الطباعة اليدوية والرقمية وذلك من خلال نشأتها وأهميتها والتكوين ودراسة الأداء الوظيفي والجمالي المعاصر للحروفية كفنون تشكيلية لها دور أساسي فى المحافظة على الهوية وتسليط الضوء على تجارب وتطبيقات طباعية يدوية ورقمية تشكيلية حديثة مختلفة لاستخدام الحروف فى الخط العربي بأساليب جديدة مع المحافظة على إحساس التواصل مع التراث وأصالته وإن هذه التجارب تؤكد قدرة الحرف العربي على التطور والتجديد والتحرر من الجمود والإستفادة من طواعيته وليونته فى فن الخط العربي والتصميم بالحروف مما يحقق مساحات إبداعية واسعه تساعد على تحقيق نتائج إيجابية بالجمع بين مجال الطباعة اليدوية والرقمية لصياغة الإبداع التشكيلي والحصول على قدر كبير من التنوع والإختلاف للحروفية العربية كمفرده تشكيلية.

ويتصف مجال الطباعة اليدوية بالبحث والتجريب الذي يعتمد على جوانب فكرية وجوانب تقنية وجوانب إبتكارية لاستلهام الأفكار والمتغيرات التى في المجتمع وإعادة تشكيلها وصياغتها لفتح آفاق جديدة يمكن ان تمنح جماليات خاصه للطباعه الرقمية تساعد على الحفاظ على الهوية ومواكبة مذاهب الفن ومتطلبات العصر.

وبفعل الحداثة التشكيلية والرؤي المتجددة فى التعاطي الأسلوبي بإستخدام تقنيات الحاسب وإنتاج اللوحات الرقمية التى أدت لإبتعاد الحروفية عن الدلالات المصاحبه لها وأفقدت الحروف العربية المكتوبه باليد جزءاً من روحها وجمالياتها يمكن حل هذه المشكلة فى إجراء الممارسات والتجارب الجادة فى البحث فيها والإفادة منها لإثراء الجمع بين الطباعة اليدوية والرقمية، ولكن فى حدود التقاليد والأنماط والأنظمة والمعايير الأساسية للحروفية العربية والإرتقاء إلى الجمالية الإبداعية.

 

الدورة الثانية لملتقى القاهرة الدولى لفن الخط العريى