القيم الجمالية في الخطوط العربية الاسلامية بين التجديد الابداعي وتأصيل الهوية الثقافية

الباحث: 
أستاذ دكتور أنصار محمد عوض الله رفاعي

كلية التربية الفنية جامعة حلوان

في ظل التغيرات الثقافية والعالمية السريعة والمتلاحقة، والهادرة للقيم، هذه التغيرات التي ساهمت في ظل العولمة الى التنميط الثقافي للعالم واغتراب كل ثقافه عن هويتها المميزة التي تمثل المكنون الثقافي الخاص والمعبر عن القيم الروحية والجمالية داخل هذه الثقافة أو تلك، يصبح من الضروري البحث عن مصادر الخصوصية الثقافية للأمة، وتفردها بين الأمم، وأهم مميزاتها الخاصة.والخطوط العربية الاسلامية باعتبارها وعاء ثقافة الأمة، ومصدر وحدتها المنتمي الي اللغة العربية، لغة القران، تمثل كيان ثقافي معرفي، وكيان جمالي ابداعي في نفس الوقت، بما تحمله من قيم روحية، وقيم جمالية، تعكس طبيعة ثقافة الأمة، وهويتها الذاتية.

والتجديد الإبداعي سمة من سمات تقدم الأمم، وتطورها في سعيها نحو النهوض والارتقاء، وفي سعيها نحو اثبات وجودها الحضاري، وتميزها بين الأمم، حيث تعكس منظومة الوعي بالتعبير الابداعي عن الهوية الثقافية التي تمثل مصدرا للقيم الجمالية في الخطوط العربية الاسلامية، وهذه القيم بدورها تعتبر من مبادئ التجديد الابداعي داخل اطار الثقافة، حيث يمكن من خلالها تأصيل الهوية الثقافية للأمة باعتبارها اطارا مرجعيا للقيم بكافة أنواعها مما يعمل على تعزيز الانتماء، كما يكون الوعي بالذاتية الثقافية المميزة للأمة،  ضد الاختراق الثقافي ومواجهة التغريب فيصبح الفن رسالة انسانية، ويصبح ابداع للمستقبل، يجدد الهمم ويبصرها بالأهداف الكبرى للحياة.

الدورة الرابعة لملتقى القاهرة الدولى لفن الخط العريى